الجمعة 14 أيار 2021

بيار عيسى لموقعنا: لم نشارك في خراب لبنان ولكننا سنشارك بإعادة إحيائه

الأربعاء 14 نيسان 2021

إنه يوم 13 نيسان 2021، ذكرى اندلاع الحرب اللبنانية عام 1975 التي لطالما حذّر منها حزب الكتلة الوطنية اللبنانية. وبعد 41 عامًا، أرادت "الكتلة الوطنية" أن يكون هذا التاريخ بداية مرحلة جديدة لطي صفحة الحرب ولمنع المنظومة الحاكمة من جرّ البلاد إلى 13 نيسان جديد.

ولهذه الغاية، اجتمعت أحزابٌ وقوى من المعارضة، في مقر "الكتلة الوطنية" في الجميزة لإطلاق مبادرة إنقاذية ولانتشال لبنان من أزمته.

وعلى هامش المؤتمر، كان لموقع Jbeil Daily News دردشة مع أمين عام حزب الكتلة الوطنية اللبنانية بيار عيسى الذي أشار إلى أنهم اختاروا هذا التاريخ ليكون الشرارة في إسقاط هذه المنظومة وإعادة إحياء لبنان؛ وأضاف: "من هذا المقر بالتحديد، حيث أن "الكتلة الوطنية" التي رفضت الانخراط في الحرب والذي دفعت ثمنه بالسياسة. لم نشارك في خراب لبنان ولكننا سنشارك بإعادة إحيائه".

واعتبر أن قلة قليلة هي من أوصلت لبنان إلى ما هو عليه اليوم، وهناك العديد من الذين يشاطرون "الكتلة" نظرتها ورؤيتها وصوابية قراراتها. وأردف قائلاً: "اليوم في لبنان 4 ملايين يشاطرون "الكتلة الوطنية" تفكيرها وبالتالي هناك 4 ملايين كتلوي ولا يدرون".

وشدّد "عيسى" على ضرورة إجراء الانتخابات في مواعيدها الدستورية وعلى تشكيل لجنة مستقلة لإدارتها، وأشار إلى أنه سيكون لجبهة المعارضة مرشحون على كافة الأراضي اللبنانية، مضيفًا: "نحن مستعدون للانتخابات النيابية كما البلدية والاختيارية، وسيكون لدينا مرشح للانتخابات الرئاسية نظرًا إلى أن مواعيد هذه الاستحقاقات سوف تكون متتالية".

وعن انضمام أحزاب أخرى إلى هذا التحالف، اعتبر "عيسى" أن الأبواب مفتوحة للجميع، ولا "فيتو" على أحد قائلاً: "لدينا منهجية واضحة، وهويتنا معروفة، كل من يتطابق مع هويتنا فنحن منفتحون تجاهه بغض النظر عن أي اعتبار آخر".