الأربعاء 22 أيار 2024

سيامة فادي أديب الحاج من عمشيت كاهنًا على مذابح أبرشية جبيل المارونية

الثلاثاء 23 أيار 2023

رقّيَ إلى الدرجة الكهنوتيّة المقدّسة الشمّاس فادي أديب الحاج، من بلدة عمشيت، بوضع يد المطران ميشال عون، راعي أبرشيّة جبيل المارونيّة، وقد عاونه النائب العامّ المونسينيور شربل أنطون، وخادم الرعيّة الخوري شربل أبي عزّ والخوري شربل نصّار عرّاب المدعوّ، والخوري ميشال صقر، وقد شاركهم لفيف من كهنة الأبرشيّة ومن خارجها، بحضور الأهل والأقرباء، وذلك يوم الأحد ٢١ أيّار ٢٠٢٣ في كنيسة مار زخيا عمشيت.

تأمّل سيادته في عظته في عيد الصعود الذي يختتم مرحلة ظهورات الربّ يسوع بعد قيامته: "بعد أن انفصل يهوذا عن جماعة الرسل، اختار الآخرون تلميذًا رافق يسوع منذ عماده. كذلك اليوم، لا يزال الربّ يختار تلامذةً ليوكلهم رعاية شعبه وتدبير رعيّته وإعلان البشارة إلى الخلق أجمع. يتتلمذ المدعوُّ على مثال الرسل فيعي أبعاد رسالته ليصون الوديعة من خلال علاقته الوثيقة بالربّ يسوع. على الكاهن التشبّه بمعلّمه والمواظبة على قراءة الكتب المقدّسة والصلاة والتأمّل بالحقائق الإلهيّة. بذلك ينمو الكاهن في رسالته الثلاثيّة كمعلّمٍ ومدبّرٍ ومقدّس".

من ثمّ توجّه راعي الأبرشيّة إلى الشمّاس فادي داعيًا إيّاه إلى الجهوزيّة والمجّانيّة في حياته الكهنوتيّة. اختتم راعي الأبرشيّة كلمته شاكرًا كلّ من كان له دورٌ في تنشئة المدعوّ ومن يعاونه اليوم في خدمته.