الخميس 09 نيسان 2020

سعيد: ماذا جنينا من علاقات الرئيس عون مع ايران؟

الأحد 16 شباط 2020

غرّد النائب السابق الدكتور فارس سعيد عبر "تويتر" قائلاً:

"على المسيحيين مراجعة خياراتهم منذ اتفاق الطائف. ماذا جنينا من تحالف التيار العوني مع حزب الله و ايران؟ ماذا جنينا من "وحدة المسيحيين" لفرض شروطنا على الطرف الآخر؟ ما هي انعكاسات خياراتنا على الأقتصاد والمصارف؟ هل تحسّنت او تخرّبت علاقتنا مع العالم العربي ومع العالم؟".

وأضاف في تغريدة أخرى قائلاً: "وظّف الرئيس كميل شمعون علاقاته الخليجيّة في الإستثمار والازدهار في لبنان. وظّف الرئيس فؤاد شهاب علاقاته مع الرئيس عبد الناصر في الإستقرار وتحييد لبنان عن المحاور. ماذا جنينا من علاقات الرئيس عون مع ايران؟ اين اصبح القطاع المصرفي اللبناني؟ اين أصبحت "خيمة"فؤاد شهاب؟".

كما أضاف: "من الصحيح الحديث ايضاً عن غياب القامات العربيّة والمشاريع للتحالف معها، لكن من الخطأ الخروج من الأسرة العربية والإلتحاق بنظام غير عربي يهددّ مصالح العرب لأننا سنخسر. اذا تخاصموا دفعنا ثمن الخصام واذا تصالحوا دفعنا ثمن المصالحة".

أما عن الخيارات المطروحة فقال: "وعلى اللبنانيين ان يختاروا بين الدستور والعبور من خلاله الى الدولة المدنيّة او الخروج من الدستور والبحث عن صيغة حكم جديدة. نحن في لقاء سيدة الجبل وبوضوح ننحاز الى الدستور لأن ١- الخروج منه في ظل السلاح هو دخول الى المجهول، ٢- تبحث المنطقة عن دساتير لبلدانها ونحن نملك دستور".

وتعليقًا على خبر شركة طيران الشرق الأوسط إستيفاء ثمن التذاكر بالدولار غرّد قائلاً: "اذا صحّ خبر رفض شركة طيران الشرق الاوسط الليرة اللبنانية لشراء بطاقات السفر، تكون ارتكبت الشركة خطأً كبيراً".

الكتلة الوطنيّة للمانحين: أيّ مساعدة بلا خطة حكومية تعويم لسلطة أهلكت لبنان وعدم احترام لإرادة شعبه

الخميس 09 نيسان 2020
شدّدت الكتلة الوطنيّة"\ على أنّ تقديم أيّ مساعدة من الجهات المانحة للحكومة من دون أن...

شكرًا روبير فاضل

الأربعاء 08 نيسان 2020
وأخيرًا، أقرّ مجلس الوزراء مفاعيل تطبيق دعم العائلات اللبنانية في مواجهة فيروس "كورونا المستجد" بعد...