الخميس 22 تشرين الأول 2020

بلدية إهمج تقفل كنائس البلدة بسبب «كورونا» وسلسلة تدابير مشددة

الأحد 18 تشرين الأول 2020

أعلنت لجنة الطوارئ لدى بلدية إهمج أنّه "نظرًا لارتفاع أعداد المصابين بفيروس "كورونا" المستجد من أبناء البلدة وبعد التشاور مع كاهن الرعية الأب طانيوس أبي رميا، تقرّر إقفال جميع الكنائس في البلدة منذ صباح اليوم الأحد الواقع في 18 تشرين الأول 2020 حتى يوم السبت الواقع في 24 تشرين الأول 2020 ضمنًا إقفالاً تامًا وتُرجأ القداديس التي كانت مقرّرة في 2020/10/18 إلى الأحد التالي في 2020/10/25 مبدئيًا بحيث يبقى معلّقًا بتطوّر الحالة الصحية في البلدة".

كما شدّدت لجنة الطوارئ الصحية مجدّدًا على وجوب إتخاذ التدابير الوقائية والإحترازية اللازمة للحد من تفشي الفيروس ومنها:

- إلغاء جميع المناسبات الإجتماعية والدينية خلال الفترة المحددة في الفقرة الأولى أعلاه باستثناء حالات الوفاة حيث يقتصر الحضور على أفراد عائلة المتوفي حصرًا

- إقفال المؤسسات التجارية كافة في البلدة عند الساعة السادسة مساءً ويُمنع على الزبائن الدخول إلى داخل المحال.

- يقتصر نشاط المحال التي تُعنى بصناعة المأكولات بخدمة التوصيل delivery أو تسليم الطلبيات خارج المحال ولكن مع منع التجمعات.

- ارتداء الكمامات في الأماكن العامة وغسل اليدين بالماء والصابون بشكل متكرر.

وأشارت البلدية في بيانها أنه "ليس ما يُخجل في المرض وإنما المخجل هو التهرّب من المسؤولية عند الإصابة به، ولهذا السبب تطلب لجنة الطوارئ الصحية من جميع المصابين والمخالطين تزويد الجهات الرسمية المعنية كافة بالمعلومات اللازمة للإحاطة بالإصابات الإيجابية ولتدارك تفشي هذا الفيروس مع ما يتأتى عنه من نتائج وخيمة على بلدة إهمج".



بيار عيسى: فخامة الرئيس من 15 سنة إنتا مع شركائك بالحكم والفساد مستشري وعم يزيد

الأربعاء 21 تشرين الأول 2020
ردَّ أمين عام حزب الكتلة الوطنية اللبنانية بيار عيسى على خطاب رئيس الجمهورية ميشال عون،...

السنة الأولى للثورة: إنجازات وإخفاقات وأفق...

الخميس 15 تشرين الأول 2020
مشهدان اختصرا إنجازات الثورة وإخفاقاتها في آن واحد: إلتفاف الزعماء حول الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون...